كيف تتواصل في شهر رمضان

كيف تبقى على تواصل خلال شهر رمضان لإيجاد وظيفتك المثالية

كيف تتواصل في شهر رمضان

إنّ سوق العمل في البلدان الإسلاميّة خلال شهر رمضان يخوض تحديّاً صعباً لأصحاب العمل، لكنّ هذا التحدي على صعوبته يمكن التغلب عليه بالتجهيز المسبق لهذا الأمر، والتنفيذ السليم لحلّ تحديات الشهر. بل على العكس، يمكنك أن تستفيد من هذا الشهر الفضيل في تطوير نفسك، وزيادة مهنيتك، كما وتعمل على زيادة قوتك في سوق العمل وصلاتك المهنيّة.

 

ما هي أهدافك التي تسعى لتحقيقها خلال هذا الشهر؟

إنّ العنصر الاهم الذي تتمحور حوله قدراتك على التواصل هو قدرتك على معرفة الظروف المحيطة بك، بما يتناسب مع التوقعات الخاصة بك. حيث إنّ من الأخطاء الشائعة التي يقع فيها الكثير من الناس، أنّهم يضعون أهدافاً – غير واقعيّة –  ويصعب قياسها على أرض الواقع، حيث إنّهم يتوقعون أن يحصلوا على ما يريدون من المحاولة الأولى، كالحصول على عرض عمل فوري والذي يعتبر أمراً نادر الحدوث لا سيّما في هذا الشهر، والذي تقلّ فيه احتمالات النجاح في الوصول للهدف.

إنّ حرصك على التواصل المستمر مع أصحاب العمل ومسؤولي التوظيف خلال هذا الشهر سيساعدك على جعل نفسك أكثر أهمية وملاحظ أكثر للحصول على اهتمام المسؤولين في منطقة الشرق الأوسط. فعليّاً؛ لا يمكنك الأخذ بعين الاعتبار الفرص التي ستضيع منك إذا لم يكن هؤلاء المسؤولين على علم بوجودك تحت أيديهم، ممّا يساعدك في كسر حاجز التواصل بينك وبينهم، وبالتالي اعتبارك هدفاً رئيساً لهم ويرغبون في توظيفك.

إذا نجحت في بناء جسر التواصل هنا فاعلم أنّك أنجزت جزءاً كبيراً من المهمّة، فبعد أن تستطيع أن تريهم نفسك، عليك أن تعمل على تقوية أواصر العلاقة بينكما؛ فأنت بحاجة كبيرة إلى بناء علاقة حقيقية وقوية بينك وبين هؤلاء الأشخاص المهنيين، وذلك قبل أن تستطيع أن تطلب منهم طلباً أو خدمة بسيطة في مجال عملك، اعمل على بناء جسر ثقة وثيق بينكما، ثمّ انتقل لمراحل أخرى.

 

بالطبع أنت تتساءل كيف يمكنك أن تنجز كلّ هذه الأمور في شهر رمضان، وما هي النصائح والأمور التي علي أن أتبعها للوصول إلى ما أبغيه؟

إليكَ الإجابة:

  1. استضافة موائد الإفطار أو السحور: يمكنك أن تستفيد من هذا الشهر من خلال استضافة الإفطار أو السحور مثلاً في بيتك، على أن تتواصل مع أصدقائك، وزملائك، والأشخاص الذين تعرف أنّهم يستطيعون مساعدتك في مجال عملك، وزيادة فرصك في الحصول على الوظيفة التي تريدها.
  2. تعزيز استخدام وسائل التواصل الاجتماعي: ابقَ على تواصل دائم مع الأشخاص من خلال وسائل التواصل الاجتماعي، سواء اللينكد إن، أو الفيس بوك، أو تويتر، أو غيرهم.
  3. الاشتراك بالأعمال التطوعيّة الخيريّة: إنّ العمل التطوعي فرصة رائعة للتعرّف على أشخاص جدد، والاندماج أكثر في المجتمع، ومعرفة مشاكله، كما وأنّ التواصل المستمر مع الناس قد يكون سبباً لمعرفتك لشخص مهمّ يفيدك في مجال عملك، ويساعدك في الحصول على الوظيفة.
  4. التواصل مع أفراد العائلة بشكل أقرب وأفضل: إنّ هذا الشهر الفضيل يساعد في زيادة الودّ والوصال بين الأهل والأقارب، لا سيّما وأنّه يقام فيه الكثير من الموائد الرمضانية التي تحضرها العائلة كلّها، لتكون هذه فرصة رائعة للتعرّف أكثر على أفراد عائلتك وأقاربك ومناقشة أمور العمل وفرص الوظائف المتاحة.
  5. تشكيل فريق لأشخاص يبحثون عن العمل مثلك: عليك أن تشكّل فريق دعم مكوّن من أشخاص آخرين يبحثون عن وظيفة مثلك تماماً، سواء أكانوا أصدقاءك، أو أشخاص تعرفت عليهم من خلال الفيس بوك، واللينكد إن، والذين يعملون في نفس نطاق عملك، ويبحثون عن وظيفة. يمكنك أن تنشئ جروباً على برنامج الواتس أب للأصدقاء والباحثين عن العمل. إنّ هذه الطريقة ستساعدك كثيراً في الحصول على الدعم من غيرك، كما وتمكنك من الحصول على المساعدة، كأن تجعل أحدهم يقرأ سيرتك الذاتية ويراجعها لك، ويصحح بعض الأخطاء فيها، وأنت تفعل له بالمثل. كما ويمكنك أن تتدرب معه على أسئلة المقابلات الشخصبة والطريقة الأفضل للردّ عليهم، حيث إنّ هذه الطريقة لا تساعدك فقط في زيادة قدرتك على التواصل، وإنّما زيادة خبرتك في المقابلات الشخصية لتتجنب الأخطاء التي وقعت فيها خلال تعاملك مع هذا الشخص.
  6. إنشاء لقاءات العمل أو الالتحاق بها: يمكنك تنظيم لقاءات خاصة في مجال العمل لا سيّما في مجال خبرتك، من خلال دعوة فريق الدعم لمساعدتك في إنجاح هذا الحدث، كما ويمكنك حضور هذه اللقاءات والتعرّف على غيرك من المهتمين في مجال عملك، كما وتعطي نفسك فرصة أكبر للتعرّف على أرباب العمل، ومسؤولي التوظيف، وأصحاب الشركات، بما يعطيك فرصة أكبر بكثير للحصول على وظيفة الأحلام.

اكسب هذه الفرصة واحصل على وظيفة، وإذا كنت تعتقد أنّك لا تستطيع الحصول على وظيفة في رمضان؛ بإمكانك قراءة هذا المقال.

0 ردود

اترك رداً

Want to join the discussion?
Feel free to contribute!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *